يبلغ طول الطفل حوالي 14.2 سنتيمتراً من رأسه إلى أخمص قدميه ويزن حوالي 190 غراماً. يتحرك صدره صعوداً وهبوطاً وكأنه يتنفس إلا أنه لا يستنشق الهواء بل السائل السلوي أو الأمنيوسي فحسب.

غالباً ما يتم إجراء تصوير بالموجات ما فوق الصوتية في منتصف مدة الحمل أي في مرحلة ما من الفصل الثاني (ما بين الأسبوعين الثامن عشر والثاني والعشرين) لتقييم نمو الجنين، ورصد أية تشوهات خلقية، وتفحص المشيمة والحبل السرّي وتحديد ما إذا كان عمر الحمل دقيقاً. خلال هذا المسح، قد تشاهدين طفلك وهو يركل، ويتلوى، ويمد يده، ويتقلب أو يمصّ إبهامه. أحضري زوجك معك واطلبي صوراً لطفلك في وضعيات مختلفة سواء رافقك زوجك أم لم يذهب معك.

إن كنت حاملاً بطفلة أنثى، فقد تشكّل لديها حتى الآن كلّ من المهبل، والرحم وقناتي فالوب (هما قناتان رفيعتان تنقلان البويضة من المبيضين إلى الرحم في الجهاز التناسلي الأنثوي). وإن كنت حاملاً بطفل ذكر، فيمكن تمييز أعضائه التناسلية.